الخميس، 23 ديسمبر، 2010

نظريه التطور لا مجال لنقدها

بقلم :
atheism750


الدين ينطلق من ثوابت إيمانيه غير قابله للفحص العقلى اوالاستدلال المنطقي, وهذا اساس الايمان من حيث المبدأ والمقدمات العقليه,بينما العلم لا يعرف قواعد مطلقه يتوقف عندها ويستند على مبدأ الشك والتخمين في البدايه للوصول الى اليقين ,لذلك في الواقع الخلافات دائما بين الايمان المتمثل بالدين والتجربه المتمثله بالعلم في ما يخص الثوابت الدينيه ,كقصة الخلق التوراتيه ,لماذا يهاجمون نظريه التطور وليس نظريه الجاذبيه الارضيه؟ السبب باختصار الهندسه الوراثيه ونظرية التطور والاستنساخ تحارب وبقوه لاسباب ودوافع دينيه بحته.

عندما قام كوبرنيكس بطرح نظريته قبل عدة قرون في اوروبا التي تنص على أن الأرض جرم سماوي يدور حول الشمس,نتج عن هذه النظرية الكثير من الصراعات والاشكالات لانها تناقض الكتاب المقدس وسارع النقاد بتشكيك في صحتها وطمس الحقيقه عن العامه ورغم كل هذه المصاعب اصبحت حقيقه بعد ذلك, نظرية التطور من ابجديات علم الاحياء ثابته ومثبته في اوساط المجتمع العلمي منها المتحف القومي للتاريخ الطبيعي والاكاديميه العلميه الامريكيه,حتى ان الكنيسه الكاثوليكيه التي حاربت التطور لعقود اضطرت ان تعترف بها في سنه 2008 لتوفر الكم الهائل من الادله ,أما في مجتمعاتنا الرجعيه للأسف يقاومونها بشتى الطرق مستخدمين معلومات مسيحيه مزيفه لاتوجد بينها كتابا او بحثا معتمدا مبني على التجربه والاستدلال من نفس الخط الموازي للأكتشافات والاختراعات, ابسط امثله للتطور هي التغيرات التي تحدث في الكائنات الحيه وبسببها يؤدي إلى ظهور انواع جديده من نفس الفصيله .مثال تطور الكثير من أنواع البكتريا لتصبح مقاومة للمضادات الحيوية، تطور الحشرات لمقاومتها المبيدات.

كفانا تسخيفا للعلم و لنحترم ونقدر جهد علمي مبذول على مدى سنين من الزمن صرفت فيه الملايين الدولارات وتطلب مجهود ذهني وجسدي لاكتشاف الدواء والامراض وفهم حياتنا بصوره افضل, لايتطب الامر تصديق العلماء فهذه مسأله شخصيه ولكن كحد ادنى يجب علينا ان نحترم تعبهم ولا ننقص من شأنهم ,العلماء ثوره قوميه يستفيد منهم العالم بأجمعه,تركوا العالم افضل واكثر ملائمه لنا ولأبنائنا والبشريه جميعا, يستحقون التصفيق ورفع القبعة والإحترام لجهدهم الجبار الذي يفعلونه لخدمه وسعادة الإنسان بدون مقابل,تجاربهم واكتشافاتهم تمت بعد دراسة معمقه وبحث عن الاحافير على مدى طويله ولم يرثوها كما ورث شيوخ الدين دينهم عن ابائهم واجدادهم ,بمعنى ان تجاربهم المدعومه بالادله هي من صميم العقل وليس من صميم الموروث,من الواقع وفي الحياه وليس من الاحلام والاوهام, من التجربة والدليل وليس من صندوق الأعاجيب والاساطير, الفرق شاسع بين هؤلاء العلماء و بين من يدعون أنهم علماء الدين ,الأول بعطيك نتائج ملموسة امامك والثاني يعدك بحور العين بدون ادنى دليل
العلم هو نبراس العالم و من فاته قطار العلم ابتعد عن ركب الحضاره وبقى في طريق الجهل والتخلف, من يحاول اقناع عقله بأدم وحواء هو مثال لمن اغلق عينيه عن ضوء الشمس كي لايرى الحقيقة أو البقاء في فخ الايمان بدل من الصعود الى القمم


هناك 6 تعليقات:

  1. عفوا ، لكن في نظرية لا يمكن نقدها؟؟ بهذه الحالة تكون حقيقة علمية لا نظرية!

    أسجل تحفظي على عنوان البوست.

    تحياتي

    ردحذف
  2. النظرية ما دامت في طور التنظير تكون عرضة للتشكيك و الانتقاد، و حتى يتم اثباتها علميا فستكون عرضة للتشكيك و الانتقاد

    تحياتي

    ردحذف
  3. جاكو
    لا يوجد شيء إسمه حقيقة علمية، فحتى نظرية الجاذبية و نظرية الإنفجار الكبير و غيرها من النظريات العلمية كلها نظريات و ليست حقائق علمية، لأن العلم يعطيك نظريات تفسر الطبيعة، و الأكثر ملائمة من هذه النظرية هي التي تكون بالنسبة لنا أقرب للواقع الذي نعيشه و ليس حقيقة، فالحقائق المطلقة ما هي إلا مصطلحات دينية
    و لكن أنا معك في إستخدام كلمة "النقد" في العنوان، فأعتقد يا أكزومبي أن كلمة تفنيد أفضل من النقد. فالنقد مطلوب لأي شيء كان، و لكن نظرية التطور لم يتمكن حتى الأن أي أحد تفنيدها، مع أن تفنيد هذه النظرية جدا سهل، كما يقول ريتشارد داوكنز.، فوجود حفرية واحدة في غير زمنها الجيولوجي هو تفنيد مقبول. هذا مع العلم بأننا و منذ قرون و حتى الآن إستخرجنا الآلاف المؤلفة من الحفريات و مع ذلك لا توجد و لا حفرية واحدة لا تتبع زمنها الجيلوجي حسب الطبقة الأرضية التي هي مدفونة فيه.
    تحياتي

    ردحذف
  4. Ayya

    غليان الماء عند درجة 100 حقيقة علمية أم نظرية؟

    والامثلة كثيرة ، يرجى التوضيح فمنكم نستفيد.

    تحياتي.

    ردحذف
  5. جاكو
    أعتقد إن ما كنت غلطانه أن غليان درجة الماء عند ١٠٠ درجة هي حدود نحن وضعناها لنتفاهم من خلالها، فهي مثلا ليست ١٠٠ درجه و لكنها قريبة جدا من ١٠٠ درجة لدرجة ممكن أن نتعامل معها في تجاربنا اليومية و لكن ماذا لو أردنا حساب ذلك بدقة أكثر عن طريق القياس الذري للدرجة التي يصل فيها الماء إلى الغليان؟ حتما لن تكون ١٠٠ درجة بالضبط
    و هذا الرابط يشرح لك ما أقصد بصورة أوضح

    http://3asal.wordpress.com/2010/12/04/%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D9%85%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B8%D9%8A%D9%85-%D8%9B-%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%AC%D8%B9%D8%A9-%D9%88-%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D8%A9-%D9%85-4/
    و عليه فلغويا لا نستطيع قول أن أي نظرية هي حقيقة علمية، و لكنها كلها نظريات علمية تفسر واقعنا اليومي المعاش بصورة تقريبية
    تحياتي

    ردحذف